نباتات تجنب لمسها!

82 views مشاهدة
]

سواءًا كنت في نزهة بين أحضان الطبيعة، أو صادفتَ نباتات في طريقك، هناك بعض أنواع النباتات لا يجب أن تلمسها بداعي الفضول أو أن شكلها أعجبك! فلمسة واحدة كفيلة بأن تُسبب لك طفحًا جلديًا وألم حاد. تعرّف على بعض أخطر هذه النباتات..

نباتات سامة احذر لمسها!

اللبلاب السام

لبلاب سام

ما يجعل أوراق نبات اللبلاب سامًا هو مادة زيتية تُسمى “يوروشيول”، وهي مادة تُسبب الطفح الجلدي وحكة شديدة وآلام مصاحبة لمكان الإصابة.

السماق السام

السماق السام

لمسة واحدة لأوراق هذا النبات كفيلٌ بإصابتك بطفح جلدي حاد ومؤلم.

البلوط السام

نباتات سامة

يُمكن للزيوت التي يُنتجها هذا النبات أن تنتقل بسهولة من الملابس إلى الجلد وتؤدي للإصابة بطفح جلدي حاد سريع الانتشار.

القرّاص اللاذع

قراص

مثل السماق السام واللبلاب السام، فإن نباتات القرّاص لاذعة كما يوحي اسمها، وليست من النباتات التي ترغب أن تصطدم بها عند العمل في فناء المنزل. فملامسة أوراقها للبشرة سيؤدي إلى حكة مؤلمة لفترة قصيرة بعد ملامسة الأشواك الدقيقة على الأوراق.

نبات الثور القرّاص

ثور قارص

بعد لمس أوراق هذه النبتة، ستشعر بحرق في المنطقة المصابة واحمرار سريع فيها وحكة شديدة.

نبات هوجويد العملاق

هوجويد

التعرض لعصارات هذه النبتة وملامستها للجلد سيجعل المنطقة المصابة تتفاعل مع الأشعة فوق البنفسجية في الشمس، ذلك سيحوّل لون البشرة إلى الأحمر وظهور فقاعات كبيرة على الجلد.

ماذا يجب عليك أن تفعل إن لمستَ واحدة من هذه النباتات؟

أفضل طريقة للتخلص من لسعات هذه النباتات عبر التخلص من الزيوت على البشرة، وذلك عبر استعمال صابون وغسل المنطقة جيدًا لتحييد الزيت وإزالة السمية من المنطقة المصابة. وإن لم تعثر على صابون في وقت التعرض للنبات السام، ابحث عن أقرب مصدر للمياه لغسل المنطقة المصابة ثم تجفيفها لمنع انتشار الزيوت السامة.

المصدر : مستمرون

Print Friendly, PDF & Email
2018-06-06 2018-06-06

مشرف
error: يمنع النسخ