مرسوم تجنيس سوريين وفلسطينيين وأجانب يستفزّ اللبنانيين!

64 views مشاهدة

شكَّل الحديث عن مرسوم تجنيسٍ جديد في لبنان، وقّعه الرئيس ميشال عون، صدمة لجميع الأوساط اللبنانية. وفي وقتٍ لا يزال المرسوم مجرّد خبرٍ غير مؤكد، وسط صمتٍ مريب من المعنيّين بالردّ والتوضيح، إلا أنه شكَّل ردود فعلٍ عاصفة.

وكانت أشارت بعض المعلومات إلى أن هذا المرسوم جنَّس نحو 360 أجنبياً (أغلبهم سوريين)، معظمهم من رجال الأعمال، وتُشير المعلومات إلى أن أكثرية السوريين المجنّسين في المرسوم مقرَّبون من الرئيس بشار الأسد. فيما ذكرت مصادر عدّة أن المرسوم أُعدَّ بالتعاون بين وزير الخارجية اللبنانية جبران باسيل (وهو صهر الرئيس) ونادر الحرير، مدير مكتب رئيس الحكومة سعد الحريري السابق، قبل استقالته، ويتطلّب توقيع وزير الداخلية نهاد المشنوق ومن ثم رئيسَيْ الحكومة والجمهورية.

من جهته، أصدر وزير العدل في حكومة تصريف الأعمال اللبنانية سليم جريصاتي بياناً، علَّق فيه على ما أُثير حول مرسوم التجنيس، وممّا جاء فيه أن “هذا المرسوم ليس مرسوماً جماعياً على غرار سواه من المراسيم التي غيّرت في معادلات الديموغرافيا، بل يعالج حالات إفرادية ومستجمعة الشروط القانونية”، ومشيراً إلى أنه “سيتكرَّر في المستقبل”.

بعض الأسماء التي تسرّبت، والتي قيل إنها من بين المجنَّسين

وفي ظلِّ المعلومات المتضاربة والغموض الذي يلفّ مرسوم التجنيس ومبرّراته وعدم تقديم إيضاحات بخصوصه من الجهات المعنيّة، تقدَّم النائب سامي الجميّل اليوم (رئيس حزب الكتائب اللبنانية) بطلب الاستحصال على نسخةٍ من المرسوم، من المديرية العامة لرئاسة الجمهورية اللبنانية، وفقاً لقانون الحق في الوصول إلى المعلومات.

طلب الاستحصال على نسخة من مرسوم التجنيس، الذي تقدّم به النائب سامي الجميّل

وكانت جريدة “الأخبار” اللبنانية نشرت أكثر من 60 إسماً من الذين يُحكى أنه سيتمّ تجنيسهم، وأشارت إلى أن المرسوم الجديد كان يُطبخ في دوائر معيّنة “وعلى الأرجح وفق تسعيرة محدّدة، بعد الانتخابات النيابية مباشرة”. وكتبت أن “الكل قابض، بدليل أنكم ستجدون أن معظم من تمّ تجنيسهم (بالمئات) هم من رجال الأعمال”.

ردود فعل غاضبة

ردود الفعل اللبنانية الغاضبة انقسمت. منهم من أشار إلى التغيير المفاجئ في مبادئ تكتّل التغيير والإصلاح الذي كان يرأسه عون، حول التجنيس. فهو سبق وطعن بالتجنيس في السابق، حين وقّعه الرئيس السابق ميشال سليمان، لكنه اليوم يوقّع على مرسومٍ جديد.

وحين أعلن الوزير جبران باسيل، خلال شهر آذار/مارس الفائت، في تصريحاتٍ وُصفت بالعنصرية، أنه “تقدَّم كوزير خارجية ومنتشرين بمشروع قانون لتعديل قانون منح المرأة اللبنانية الحق في إعطاء الجنسية إلى أولادها، إن كانت متزوّجة من غير لبناني، ومساواة الرجل بها، باستثناء دول الجوار للبنان، لمنع التوطين”. ألم يكن يعمل في الوقت نفسه على مشروع تجنيس يشمل دول الجوار، لرجال أعمال ميسورين؟

#باسيل: اتقدم كوزير خارجية ومنتشرين بمشروع قانون لتعديل القانون الصادر عم ١٩٢٥ لمنح المرأة اللبنانية حق منح الجنسية لاولادها اذا كانت متزوجة من غير لبناني ومساواة الرجل بها باستثناء دول الجوار للبنان لمنع التوطين وما يمنع عن المرأة يمنع عن الرجل باستثناء هذه الدول

— Gebran Bassil (@Gebran_Bassil) March 21, 2018

https://platform.twitter.com/widgets.js

الأمر الذي يطرح السؤال الأساسي: ما الذي تغيّر اليوم حتى أصبح توطين “دول الجوار” مقبولاً؟ ولماذا يتمّ توطين أسماء محدّدة، في حين أن المرأة اللبنانية المتزوّجة من دول الجوار، ممنوع عليها أن تمنح الجنسية اللبنانية لأولادها؟ فهل تُمنح الجنسية اللبنانية فقط لمن يملك أموالاً طائلة من دول الجوار؟

في ظلِّ هذه المعلومات التي لا تزال غير مؤكدة حتى الساعة، لا سيما وأنها لم تُنشر في الجريدة الرسمية اللبنانية، كما أن المعنيّين بالردّ وتوضيح الأمور يغطّون في صمتٍ مريب.. تصدّر وسما #نصيحة_للمجنّسين_الجدد و#تيار_التجنيس قائمة الوسوم الأكثر تداولاً على موقع “تويتر في لبنان. أغلب التغريدات التي نشطت على وسم #تيار_التجنيس، تحدثت عن الاستنسابية في البلاد، وسط اتهامات لـِ “التيار الوطني الحرّ” ببيع الجنسية اللبنانية إلى الميسورين وحرمان المرأة اللبنانية من حقها في منح هذه الجنسية إلى أولادها.

عم يكتبو على إخراجات قيد المجنسين عبارة : لبناني منذ أكثر من عشرة ملايين دولار. #تيار_التجنيس #تيار_التوطين

— Celine ✝ (∆) 🇱🇧 🇧🇷 (@CelineKhourii) June 1, 2018

https://platform.twitter.com/widgets.js

Our ‘Leaders’ Sold 400+ Lebanese Passports to Foreigners, So They Must STFU About Lebanese Women Passing Down Their Passports #تيار_التجنيس https://t.co/tc3kwbvcfn

— Gino Raidy (@GinoRaidy) June 1, 2018

https://platform.twitter.com/widgets.js

#تيار_التجنيس ع تنجيس ع تفنيص ع انتهازية!

— Rona Halabi (@RonaHalabi) June 1, 2018

https://platform.twitter.com/widgets.js

ومن خلال #نصيحة_للمجنّسين_الجدد، وجّه المغرّدون نصائحهم إلى المجنّسين الجدد كي يتمكنوا من التأقلم مع الوضع القائم في البلد ومشاكله اليومية، في مشاركة ساخرة على نطاقٍ واسع.

#نصيحة_للمجنسين_الجدد لما تنسرقلك سيارة أو دراجة نارية ما تفكر تروح تقدم بلاغ… لأنك رح تروح وتجي وتروح وتجي وتروح وتجي… ليجاوبوك عبارة وحدة ” الله بعوض”.

— جنان شحادة (@jinanshehade) June 1, 2018

https://platform.twitter.com/widgets.js

#نصيحه_للمجنسين_الجدد بلبنان بدك تدفع فاتورة المي والكهربا مرتين من دون ما تستخدمن و بدك تمشي على طرقات محفرة و تدفع بدل معاينة و ميكانيك و بدك تعيش كل عمرك تحت وصاية الدول الخارجية وأهم شي رح تعيش بلا كرامة

🇱🇧hussein fawaz🇱🇧 (@husseinfawaz_1) June 1, 2018

https://platform.twitter.com/widgets.js

#نصيحة_للمجنسين_الجدد عجّل طفّي القازان يعني اشتراك. ضوّي المكيّف طفّي المروحة يعني اجت الدولة. يللا معكن شوي شوي بتتعوّدوا ع اكل الخ** اليومي.

— ميسا (@MaysaSlaimen) May 31, 2018

https://platform.twitter.com/widgets.js

وحق ولادي ؟ pic.twitter.com/Jj6IjnkNpx

— Dima (@DimaSadek) June 1, 2018

https://platform.twitter.com/widgets.js

طيب، طلعوا شباب “دول الجوار” حلوين وقمرات وكيوت وبيطلعلهن الجنسية اللبنانية إذا معهن مصاري. العمى شو فاجرين. العمى

— layal h (ليال حداد) (@layalhaddad) June 1, 2018

https://platform.twitter.com/widgets.js

المصدر : مستمرون

Print Friendly, PDF & Email
2018-06-02 2018-06-02

مشرف
error: يمنع النسخ