حملة البيرة الألمانية تتوقف والسبب علامة التوحيد ( الشهادتان)

169 views مشاهدة
الشركة وضعت أعلام 32 دولة تأهلت لكأس العالم على أغطية الجعة بينها علم السعودية الذي يحمل عبارة التوحي

أرغمت موجة احتجاجات واسعة من المسلمين شركة أيشباوم الألمانية للمشروبات الكحولية على إنهاء حملة أطلقتها للترويج لجعة جديدة باستخدام أعلام 32 دولة -من بينها المملكة العربية السعودية- تشارك منتخباتها ببطولة كأس العالم لكرة القدم، التي ستنطلق في روسيا الشهر القادم.

كما حملت قوارير الجعة أعلام دول تونس والمغرب ومصر التي تأهلت منتخباتها لكرة القدم إلى كأس العالم.

وكررت الشركة يوم السبت اعتذارها لعدم معرفتها بحمل العلم السعودي لشهادة التوحيد ذات الحساسية الدينية، وذكرت -حسب تقرير نشرته صحيفة ميتيل دويتشه تسايتونغ- أن عددا محدودا من قوارير جعتها الجديدة اقتصر توزيعه على متاجر محلية، ولم يتعد عدد القوارير التي تحمل أغطيتها العلم السعودي واحدا فقط من بين كل 17 قارورة، وأشارت إلى أنها أطلقت حملة لجمع هذه القوارير بعطلة نهاية الأسبوع (السبت والأحد).

وكان لافتا توضيح شركة الكحوليات -التي يقع مقرها بمدينة مانهايم بولاية بادن فورتمبرغ الجنوبية- أن اعتذارها وإنهاءها حملتها الترويجية للجعّة الجديدة، وسحبها القوارير التي تحمل العلم السعودي من المتاجر، جاء بسبب الاحتجاجات التي تلقتها من مسلمين والجدل الواسع الذي اشتعل على مواقع التواصل الاجتماعي، ولم تشر إلى ارتباط قرارها باحتجاج السلطات السعودية.

وكانت السفارة السعودية في ألمانيا قد أعلنت أنها تتواصل مع وزارة الخارجية الألمانية والجهات المختصة لإيقاف تلك الشركة المنتجة للمشروبات الكحولية عن وضع العلم السعودي على أغطية أحد منتجاتها الكحولية.

احتجاجات كبرى

وأطلق أحد السكان الأتراك بمدينة لودفيغسهافن الواقعة غربي ألمانيا شرارة الاحتجاجات ضد شركة أيشباوم بعد نشره مساء الثلاثاء الماضي على صفحته بموقع فيسبوك للتواصل الاجتماعي مشاركة كشف فيها إنتاج الشركة قوارير بيرة تحمل أغطيتها علم السعودية، واستنكر هذا المستخدم التركي “وضع كلمات التوحيد على مشروب من الخمر الذي حرمه الإسلام”.

وتلقفت منظمة تحمل اسم “دي أو أي أم” -مقرها في لندن وتقول إنها متخصصة بتوثيق المظالم الواقعة على المسلمين بالعالم- هذه المشاركة، وأججت الاحتجاجات الموجهة ضد الشركة الألمانية عبر تغريده على موقع تويتر وآلاف المشاركات على فيسبوك، وصفت فيها وضع الشركة العلم السعودي على قوارير الجعة بالعمل “غير المحترم والمهين للغاية”.

وعلى أثر نشر الشركة اعتذارا للمسلمين على صفحتها في فيسبوك، امتلأت الصفحة بعدد كبير من المشاركات بلغات متعددة من دول مختلفة، استنكر أصحابها إنتاج الشركة الألمانية جعة بأغطية العلم السعودي.

وإلى جانب الانتقادات الموجهة للشركة الألمانية، صبّ عدد من أصحاب هذه المشاركات جام غضبهم على العائلة الملكية السعودية وولي العهد السعودي محمد بن سلمان، معتبرين أنهم شجعوا التجرؤ على مقدسات المسلمين، وجعلوا المملكة التي تضم الحرمين الشريفين منبطحة أمام الإهانات الموجهة للإسلام.

اليمين غاضب

وبمقابل هذا هاجم يمينيون متطرفون من أنصار حزب “بديل لألمانيا” المعادي للإسلام اعتذار شركة الكحوليات وإنهائها حملتها، معتبرين هذا استسلاما جديدا أمام الإسلام، وتجاوز الجدل الدائر حول الموضوع ساحتي موقعي فيسبوك وتويتر إلى إطلاق دعوات إلى توجيه سيل من الرسائل الإلكترونية والاتصالات الهاتفية الاستنكارية لشركةالمشروبات الكحولية الألمانية.

وبمواجهة هذه التطورات، سحبت الشركة اعتذارها الأول من على موقعها متعللة بتضمن التعليقات الواردة عليه تجريحا وخروجا عن آداب الحوار، وكررت نفيها وجود أي هدف سياسي أو ديني لها من وضع أعلام المنتخبات المشاركة في مونديال روسيا على أغطية منتجها الجديد.

وأشارت إلى عزمها سحب قوارير الجعة التي تحمل أغطيتها العلم السعودي، وتنفيذ نصائح الشرطة باتخاذ إجراءات وقائية تجاه أي إهانة توجه لها كشركة.

Print Friendly, PDF & Email

------------------------------

تميز بتحميل تطبيق مستمرون [الجديد كليا] على جوالك
https://bit.ly/2HOMNWx

2018-05-14 2018-05-14

مشرف
error: يمنع النسخ