أول تصريح سعودي حول لوحة دافنشي التي شراها سليمان بـ450 مليون دولار

wait... مشاهدة
“نيويورك تايمز” و”وول ستريت جورنال” أكدتا أن ولي العهد محمد بن سلمان هو من اشترى اللوحة- أرشيفية

القضية جاءت “وسط حملة على الفساد في المملكة شهدت اعتقال رجال أعمال بارزين، من بينهم أعضاء في الأسرة المالكة، في ما يتعلق بمزاعم فساد مالي”.

أصدرت السفارة السعودية في واشنطن، أمس الجمعة، بيانا حول لوحة “مخلّص العالم” للفنان دافنشي، والتي أكدت صحف غربية كبرى أن ولي العهد السعودي محمد بن سلمان اشتراها بـ450 مليون دولار عبر وكيل، هو الأمير بدر بن عبد الله بن محمد بن فرحان آل سعود.

وقال بيان السفارة إنها تواصلت مع مكتب الأمير بدر آل سعود عقب التقارير الإعلامية حول شرائه لوحة “سلفاتور موندي” أو “مخلص العالم” للفنان العالمي ليوناردو دافنشي مقابل 450 مليون دولار.

وأضاف البيان أن هيئة الثقافة والسياحة في مدينة أبو ظبي الإماراتية هي التي طلبت من الأمير شراء اللوحة لعرضها في متحف اللوفر في أبو ظبي. ولم يوضح البيان لماذا دُفع في اللوحة ذلك المبلغ الضخم الذي يساوي ثلاثة أضعاف ثمنها.

وكانت صحيفة “نيويورك تايمز”، هي أول من كشف قصة اللوحة وشرائها من قبل الأمير بدر.

وخلافا لما أعلنته هيئة الثقافة في أبو ظبي، فقد أعادت “نيويورك تايمز” الجمعة التأكيد على أن المشتري هو محمد بن سلمان، نقلا عن مسؤولين أمريكيين مطلعين على تقارير استخبارية ومسؤولين عرب مطلعين.

2017-12-10 2017-12-10

admin
جديد الكتب